ليبيا تفوز بمقعد في المجلس الاستشاري الاقليمي للأولمبياد الخاص

جاء هذا الفوز والانجاز لليبيا بعد أن تم اختيار الأستاذ خالد الرقيبي رئيس الأولمبياد الخاص الليبي ليشغر مقعد شبه شمال افريقيا بالمجلس الاستشاري الاقليمي بالأولمبياد الخاص بالشرق الأوسط وشمال افريقيا

حيث اقيمت هذه الانتخابات بالعاصمة القطرية الدوحة بمشاركة 19 دولة، حيث بدأت عقب افتتاح أعمال الجمعية العمومية والتي قام بافتتاحها كل من سعادة الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني الأمين العام للجنة الأولمبية القطرية والمهندس أيمن عبد الوهاب الرئيس الإقليمي للأولمبياد الخاص الدولي والشيخ دعيج آل خليفة رئيس المجلس الاستشاري الإقليمي للأولمبياد الخاص الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وكانت الانتخابات قد أسفرت عن فوز 11 مرشحا في الانتخابات الخاصة باختيار عضو اللجنة الاستشارية الدولية والتي فاز بها محمد محمد فاضل الهاملي (الإمارات)، فيما فاز الدكتور عبد العزيز ناصر الصالح (السعودية) برئاسة المجلس الاستشاري الاقليمي، أما انتخابات العضوية فقد أسفرت لشبه منطقة الخليج لاختيار 3 أعضاء عن فوز الدكتور حسن الأنصاري (قطر) وحصوله على 6 أصوات، وفيصل بن تركي (عمان) وحصوله على 6 أصوات أيضا، فيما حصل ماجد العصيمي (الإمارات) على 5 أصوات ، أما المقاعد الثلاثة لشبه منطقة الوسط فقد فاز بها سعد عبد ياسين (العراق) والذي حصل على 4 أصوات وتم التعادل بعد حصولهم على 3 أصوات كل من أصغر دادخا (إيران) ود. علي الشواهين (الأردن) محمد نجدت عمر (سوريا) والعميد محمد عبدوني (لبنان) وجرت قرعة علنية فازت على إثرها سوريا والأردن بالمقعدين، وفي شبه شمال أفريقيا فاز بالمقاعد الثلاثة توفيق الشريف (تونس) وحصل على 6 أصوات، وصلاح السمار (المغرب) وحصل على 5 أصوات وتساوى خالد الرقيبي (ليبيا) وشربال رضوان (الجزائر) وحصل كل منهما على 3 أصوات وجرت قرعة بينهما وفازت ليبيا بالمقعد الثالث.

وأعلن بعدها المهندس أيمن عبد الوهاب الرئيس الإقليمي بالإعلان عن الخبراء الأربعة الذين قام بتعيينهم وهم التخطيط الاستراتيجي وتكولوجيا المعلومات هاني محمود (مصر)، وفي الرياضة والتدريب فاضل المنصوري (الامارات)، المبادرات وتطوير البرامج ابراهيم السويح (السعودية) وتنمية الموارد والإعلام أمير الملا (قطر).

وكانت جلسات اجتماع المجلس الجديد قد تواصلت بمناقشة ما تم من إقامته من دورات وكؤوس إقليمية والبالغ عددها 19 دورة وكأس إقليمي، عوضا عن عدم إقامة الألعاب الإقليمية بسبب الثورات التي شهدتها عدد من دول المنطقة وترحيل إقامتها إلى عام 2014، وما سوف يقام حتى نهاية هذا العام، وكان أبرز الأحداث الرياضية التي سوف يشهدها هذا العام تصفيات كأس العالم المؤهلة لأول كأس العالم بالبرازيل ريو 2013، وتقام تصفيات أفريقيا بالقاهرة وتصفيات آسيا بدبي.

عبدالرؤوف شنب

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *